BM MWC Margoyoso Pati, Juz 03, Periode 1987/ 1988 M.

 Versi PDF Unduh Disini . . . .

الجزء الثالث

كفوتوسان سيداغ شورية نهضة العلماء

مجلس وكيل جباغ مرقايصا

 تهون 1408 هـ -1987 م / 1988 م.

وونتن إغ سكيتار دائرة كجامتان مرقايصا فاطي

logo-nu

حقوق الطبع والنشر محفوظة

لشورية نهضة العلماء مجلس الوكالة الفرعية

مرقايصا فاطي جاوى الوسطى

 

 

مقدمة

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

     الحمد لله المنعوت بجميل الصفات، وصلى الله على سيدنا محمد أشرف الكائنات، المبعوث بالهدى ودين الحق ليظهره على الدين كله، وعلى آله وصحبه الذين نصبوا أنفسهم للدفاع عن بيضة الدين حتى رفع الله بهم مناره، وأعلى كلمته وجعله دينه المرضي وطريقه المستقيم.

     أما بعد فهذه مقررات لمشاورة نهضة العلماء مجلس الوكالة الفرعية مرقايصا. لما كثر الإنتفاع بهذه المقررات اجتهدت في جمعها حسب الإمكان ورتبتها على حسب تواريخ الجلسات وأرسلتها إلى جميع الأنحاء طلبا منهم التصحيح مع إتمام النصوص وجعلتها وسيلة إلى مرضاة ربي في جنة النعيم مع الشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا. ذلك الفضل من الله وكفى بالله وكيلا. ثم أرجو ممن اطلع عليها أن يمد بالعفو والغفران وما لنا إلا النقل والكتابة من نصوص أهل العرفان فإن وجد خللا أو خطأ فمن سوء عملي وزلة البنان وإن صوابا فمن فضل المنان.

مرقايصا: 10 محرم 1407 هـ / 14 سيفتمبر 1986م.

الفقير

أحمد رفاعي نصوحا

رئيس شورية نهضة العلماء مجلس الوكالة الفرعية

بمرقايصا فاطي

 

 كلمة التقريظ من الرئيس الثاني السابق

لشورية فرعية فاطي جاوى الوسطى

 

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

     الحمد لله حق حمده، والصلاة والسلام على خير عبده، سيدنا ومولانا محمد وعلى آله وصحبه.

     أما بعد: فإنه قد قصرت الهمة اليوم عن التفقه في الشريعة، وضعفت الإرادة عن تطبيق الوقائع على أحكامها لنقصان العلم وقلة الوسيلة والذريعة فكان الناس كلما أصابهم واقعة إنما يلتجئون إلى سؤال الأهل أو إلى كتب أفصحت عن أحكام مفصلة معينة سهلة أو إلى قرارات المجالس العلمية والمجامع الفقهية.

     نظرا إلى ذلك فإن طلوع هذا الكتاب كنتائج مناظرات علماء الشورية لنهضة العلماء بفاطي المهم جدا للإعانة على عوامهم في الحصول على أحكام وقائعهم فنحن كالرئيس الثاني السابق لشورية فرعية فاطي نرحب أحسن الترحيب بهذه الفكرة التي تؤدى إلى جمع وطبع هذا الكتاب كما نشكر أهلها وذويها داعين المولى تعالى أن ينفع بذلك لهم وللناس ويبارك لهم فيه إنه على ذلك قدير.

فاطي: 10 محرم 1407 هجرية / 14 سيفتمبر 1986 ميلادية

والسلام

الفقير

محمد أحمد سهل محفوظ

الرئيس الثاني السابق لشورية فرعية فاطي

 

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

كفوتوسان سيداع شورية نهضة العلماء

مجلس وكيل  جباع مرقايصا، تعكال 8 محرم 1408 هـ

/ 2 سفتيمبر 1987م إع مدرسة مطالع الفلاح حاجين

 ===============================

     س: رجل عوجف: يين أكو دادى فكاوى نكري، بيارنكو سيع سفرافت تأوينيهاكى مسجد سلاواسي أكو دادى فكاوى، أخيري رجل واهو نولاياي جانجينيفون. فونفا كالبت أوتاع لن فونفا واجب بايار ؟

     ج: مناوى فعوجف إيفون رجل كالا واهو ماوى نية التزام أتوى نذر، إعكيه واجب بايار، مناوى بوتن ماوى نية إعكيه سنة نوهونى جانجي2نيفون كالا واهو. موندوت كتراعان سكيع كتاب “الشرقاوي” جز 2 ص 487: باب النذر: وشرط فى الصيغة لفظ يشعر بالتزام، وفى معناه ما مر فى الضمان من الكتابة مع النية وإشارة الأخرس كالله عليّ كذا أو عليّ كذا وإن لم يقل لله فلا يصح بالنية كسائر العقود لكن يتأكد الإتيان بما نواه وكذا سائر القرب. لن سكيع كتاب “الجمل على شرح المنهج” جز ه ص 326: إن شفى الله مريضي عمرت مسجد كذا أو دار زيد فيكون لغوا لأنه وعد عارض لا التزام نعم إن نوى به الالتزام لم يبعد انعقاده. لن سكيع كتاب “إعانة الطالبين” جز كاليه ص 363: وعبارة التحفة: يقع لبعض العوام جعلت هذا للنبي – صلى الله عليه وسلم -، فيصح، لأنه اشتهر في النذر، بخلاف: متى حصل لي كذا أجئ له بكذا، فإنه لغو ما لم يقترن لفظ به التزام، أو نذر أي أو نيته.

 

     س: على نكاح فيكانتؤ فاطمة عاغكى ولي حاكم، وقدال نكاحاكى بوتن إع فاعكينان ككواسأن ولي حاكم كالا واهو (بوتن ولاية إيفون) صح فونفا بوتن عقد نكاح إعكع كادوس مكاتن كلا واهو ؟

     ج: عقد نكاح إعكع كادوس مكاتن كالا واهو بوتن صح. موندوت كتراعان سكيع كتاب “إعانة الطالبين” جز 3 ص 314: (ثم) بعد فقد عصبة النسب والولاء (قاض) أو نائبه لقوله صلى الله عليه وسلم: “السلطان ولي من لا ولي لها” والمراد من له ولاية من الإمام والقضاة ونوابهم (فيزوج) أي القاضي (بكفء) لا بغيره (بالغة) كائنة في محل ولايته حالة العقد ولو مجتازة به وإن كان إذنها له وهي خارجة أما إذا كانت خارجة عن محل ولايته حالته فلا يزوجها وإن أذنت له قبل خروجها منه أو كان هو فيه لان الولاية عليها لا تتعلق بالخاطب. لن سكيع كتاب “باجوري” جز كاليه ص 109: قوله (يزوج) أي المرأة التى فى محل ولايته لا الخارجة عن محل ولايته. فلو أذنت له وهي خارجة عن محل ولايته ثم يزوجها بعد وصولها إليه صح لا قبله فلا يصح وإن رضيت، كما ذكره الرفاعي فى آخر باب القضاء على الغائب.

 

     س: سورة الإخلاص دبفون واهوس كفيع تيكا منيكا سامى كاليان ستوعكال ختمان القرآن، مناوى ديفون واهوس كفيع تيكاع دوصا فونفا سامى كاليان ختمان القرآن كفيع سداصا ؟

     ج: سورة الإخلاص كفيع تيكاع دوصا منيكا سامي كاليان سداصا ختمان القرآن. “تنبيه” مناوى نذر ختمان القرآنبوتن جكاف ديفون لكسناأكي كاليان ماهوس سورة الإخلاص كافيع تيكا. موندوت كتراعان سكيع كتاب “خزينة الأسرار” ص 158: ومن قرأ قل هو الله أحد مرة فله ثواب ثلث القرآن، ومن قرأ قل هو الله أحد ثلاث مرات فله ثواب جميع القرآن. وأخرج الطبراني عن أبى هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: من قرأ قل هو الله أحد اثنتي عشرة مرة فكأنما قرأ القرآن أربع مرات، وكان أفضل أهل الأرض يومئذ إذا اتقى. كذا فى الإتقان. لن سكيع كتاب “درة الناصحين” ص 280: عن أنس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: من قرأ سورة الإخلاص مرة فكأنما قرأ ثلث القرآن، ومن قرأها مرتين فكأنما قرأ ثلثي القرآن، ومن قرأها ثلاث مرات فكأنما قرأ القرآن كله، ومن قرأها عشر مرات بنى الله تعالى له بيتا فى الجنة من ياقوتة حمراء.

 

     س: ساهي فوندى أنتاويس إيفون خطيب لن إمام بوتن دادوس ستوعكال ناعيع إمام إيفون أفضل إمامة إيفون، كاليان خطيب لن إمام دادوس ستوعكال ناعيع إمامة إيفون خطيب واهو كيراع أفضل ؟

     ج: لاعكوع أوتامى إعكع خطيب لن إمام إيفون دادوس ستوعكال. موندوت كتراعان سكيع مفهوم إيفون داووه وونتن كتاب “كاشفة السجا” ص 96: [خاتمة] أفتى السيد محمد صالح بأنه يكره أن يخطب في الجمعة غير الإمام. لن سكيع شرح سلم التوفيق ص 34: (فرع) ولو خطب شخص وأراد أن يقدم شخصا لسسيلي بالقوم فشرطه أن يكون ممن سمع الخطبة وأن ينوي الجمعة إن كان من الأربعين، وإلاّ بأن كان زائدا على الأربعين فلا يشترط عليه نية الجمعة إذ يجوز صلاة الجمعة خلف مصلى الظهر انتهى. ويكره ذلك أعنى أن يكون الخطيب غير الإمام، أفتى بذلك الشيخ النحرير اللوذعي محمد صالح بن إبراهيم.

 

 

 

 

 

 

 

 

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

كفوتوسان سيداع شورية نهضة العلماء مجلس وكيل

جباع مرقايصا إع مسجد عمفلاء كيدول،

تعكال 10 صفر الخير 1407 هـ / 14 أوكتوبر 1986م

 ===============================

     س: جباع بايى نمبي لاهير فجاه، منيكا واجب ديفون دوسي فونفا بوتن ؟

     ج:  خلاف: منوروت إمام ابن حجر مناوي سمفون وونتن عمر سكاوان وولان سنجان بوتن وونتن علامة كساع منيكا واجب ديفون دوسي، أناعيع بوتن واجب ديفون صلاتي. مناوي منوروت إمام رملي أصل سمفون عمر نم وولن سنجان بوتن وونتن علامة كساع منيكا حكم إيفون كادوس ميت أكع: واجب ديفون دوسي لن ديفون صلاتي، أناعيع سدايا مستاني مناوي سمفون وونتن علامة كساع سناهوصا نمبي عمر سكاوان وولن تتف ديفون دوسي لن ديفون صلاتي. لن مناوي ديريع عمر سكاوان وولن بوتن واجب ديفون دوسي.

     موندوت كتراعان سكيع كتاب “شرح الروض” جز أول ص 313: (السقط إن استهل فكالكبير وكذا إن اختلج وتحرك، وإلا) بأن لم تظهر أمارة الحياة باختلاج أو نحوه (فإن بلغ أربعة أشهر) أي مائة وعشرين يوما فأكثر حد نفخ الروح فيه (غسل وكفن) ودفن وجوبا (بلا صلاة) فلا تجب إلخ.

     لن سكيع كتاب “إعانة الطالبين” جز كاليه ص 123: فصل في الصلاة على الميت – (ووري) أي ستر بخرقة (سقط ودفن) وجوبا كطفل كافر نطق بالشهادتين (ولا يجب غسلهما بل يجوز). وحاصل ما أفاده كلامه فيه: أنه إذا انفصل قبل أربعة أشهر يكفن ويدفن وجوبا، وإن انفصل بعد أربعة أشهر فإن لم يختلج ولم يصح بعد انفصاله غسل، وكفن ودفن وجوبا، من غير صلاة عليه. وإن اختلج أو استهل بعد ذلك يغسل، ويكفن، ويصلى عليه، ويدفن وجوبا والذي ذكره غيره أنه في الحالة الأولى لا يجب شئ، وإنما يندب الستر والدفن (قوله: ولو انفصل بعد أربعة أشهر) أي ولم يختلج أو يستهل بقرينة ما بعده سواء نزل بعد تمام أشهره أو قبله، على ما ذهب إليه ابن حجر، وذهب الجمال الرملي وأتباعه وكذلك الخطيب الشربيني، إلى أن النازل بعد تمام ستة أشهر ليس بسقط، فيجب فيه ما يجب في الكبير، سواء علمت حياته أم لا. ونقله في النهاية عن إفتاء والده، وعليه تعريف السقط المار.

    

     س: تياع سفوه ساكيت ساعت، كانديع ديفون تيعالي سمفون ركاهوس ساعت سلاجع ديفون واهوساكي سورة يس إعكع مقصود إيفون سوفادوس إيعكال كافوندوت، ساء بعدانيفونديفون واهوساكي سورة يس سلاجع حاصل كافوندوت. تياع إعع ماهوساكي سورة يس كالا واهو فونفا كلبت قاتل ؟

     ج: بوتن كالبت قاتل، سبب بوتن جوجوك كاليان فلاعكران إيفون قاتل، ملاه كاعكى تياع إعكع بادي كافوندوت منيكا سنة ديفون واهوساكي سورة يس.

     موندوت كتراعان سكيع كتاب “بغية المسترشدين” ص 97: (فائدة): ورد أن جبريل عليه السلام يحضر من مات على طهارة من الأمة، فليحرص المريض ومن حضره الموت على طهارته، ويسن أن يقرأ عنده يس لما ورد أنه يموت رياناً ويدخل قبره رياناً اهـ.

     لن موندوت كتراعان ماليه سكيع كتاب “فتح الوهاب” ص 89: (و) أن (يقرأ عنده) سورة (يس) لخبر: ((اقرءوا على موتاكم يس)) رواه أبو داود.

 

     س: تياع كاراف تناه ديفون تانمي تانمان اعكع كواجبان ديفون زكاتي، منيكا تياع إعكع كواجبان زكاتي منيكا إعكع كاراف فونفا إعكع كاداهي تناه ؟

     ج: خلاف: منوروت أئمة الثلاثة إعمع واجب زكاتي صاحب الزرع، لن منوروت إمام حنفي إعكع واجب زكاتي صاحب الأرض.

      موندوت كتراعان سكيع كتاب “ميزان كبرى” جز 2 ص 6: وأما إذا كان الزرع لواحد والأرض لآخر وجب العشر على مالك الزرع عند الشافعي ومالك وأحمد وأبى يوسف ومحمد مع قول أبى حنيفة العشر على صاحب الأرض.

     لن موندوت كترلعان سكيع “أسنى المطالب” جز أول ص 369: (وتجب) الزكاة على مالك الثمار والحبوب (وإن كانت الأرض مستأجرة أو ذات خراج) فتجب الزكاة مع الأجرة أو الخراج.

 

    

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

كفوتوسان سيداع شورية نهضة العلماء

مجلس وكيل  جباع مرقايصا إع مركا توهوكيدول،

  تعكال 8 ربيع الأول 1407 هـ / 10 نوفيمبر 1986م

 ===============================

     س: كادوس فوندي حكم إيفون ماداع داتع تناه قبوران إعكع بوتن قبوران إيفون ولي الله ؟

     ج:  حكم إيفون مكروه سنجان داتع قبوران إيفون ولي الله.

      موندوت كتراعان سكيع كتاب “حديقة الندية شرج الطريقة المحمدية” جز أول ص 474: (ويكره الأكل فى السوق والأكل فى الطريق وعند المقابر) لما فيه من التهاون باحترام قبور المؤمنين والاخلال بالعبرة التى إنما تزار القبور لأجلها وقسوة القلب بنسيان الموت ولأن ذلك فى الغالب يدعو إلى اجتماع الكلاب عند القبور والسنانير والنمل ودواب الأرض بمل يسقط من فتات المأكل ورائحته وإلقاء عجم التمر والزبيب.

    

     س: كادوس فوندي حكم إيفون تيمبوء بوعكاران مسجد ديفون تومبس دوسون كاعكى عوروك رادوسان ؟

     ج: تفصيل: مناوي بوعكاران كالا واهو تكسيه ساكت ديفون كناءاكن داتع مسجد بالإتفاق بوتن كيعيع ديفون سادي، مناوي سمفون بوتن ساكت ديفون كيناءاكي حكم إيفون وونتن قول كاليه: منوروت جهور الشافعية لن مالك بوتن كيعيع ديفزن سادي، مناوي منوروت إمام رافعي نووي إعكع أنوت داتع إمام حرمين كيعيع ديفون سادي ناعيع ثمن إيفون إيفون كداه ديفون واعسولاكي داتع مسجد.

     موندوت كتراعان سكيع كتاب “قليوبي” جز ثالث ص 108: (والأصح جواز بيع حصر المسجد) الموقوفة (إذا بليت وجفوا عنه إذا انكسرت، ولم تصلح إلا للإحراق) قوله: (ولم تصلح) أي الحصر والجذوع إلا للإحراق دخل في المستثنى منه، ما لو صلحت لخلط طين، ولو بنشرها أو لجعلها في بناء بدل الآجر، أو السقف أو نحو ذلك فلا تباع كما مر ومثل حصر المسجد وجذوعه غيرها من الموقوفات على المعتمد كما علم.

     لن سكيع كتاب “فتح الوهاب” جز أول ص 259: (ولا يباع موقوف وإن خرب) كشجرة جفت ومسجد انهدم وتعذرت إعادته وحصره الموقوفة البالية وجذوعه المنكسرة إدامة للوقف في عينه ولأنه يمكن الانتفاع به كصلاة واعتكاف في أرض المسجد وطبخ جص أو آجر له بحصره وجذوعه وما ذكرته فيهما بصفتهما المذكورة هو ما اقتضاه كلام الجمهور وصرح به الجرجاني والبغوي والروياني وغيرهم وبه أفتيت وصحح الشيخان تبعا للإمام أنه يجوز بيعهما لئلا يضيعا ويشتري بثمنهما مثلهما والقول به يؤدي إلى موافقة القائلين بالاستبدال.

 

     س: كادوس فوندي حكم إيفون سمبليهان إيفون تياع إسلام إعكع تارك الصلاة ؟

     ج: صح، أصل تياع كالا واهو تكسيه نيقداكن كواجبان إيفون صلاة.

     موندوت كتراعان سكيع كتاب “باجوري” جز كاليه ص 259: وتارك الصلاة المعهودة الصادقة بإحدى الخمس على ضربين: أحدهما أن يتركها وهو مكلف غير معتقد لوجوبها فحكمه أي التارك لها حكم المرتد، وسبق قريبا بيان حكمه. والثانى أن يتركها كسلا حتى يخرج وقتها حال كونه معتقدا لوجوبها فيستتاب، فإن تاب وصلى وهو تفسير للتوبة، وإلا أي وإن لم يتب قتل حدا لا كفرا، وكان حكمه حكم المسلمين أيضا فى التكفبن والغسل والصلاة عليه.

     لن موندوت سكيع كتاب “باجوري” جز كاليه ص 289: وتحل ذكاة كل مسلم بالغ أو مميز يطيق الذبح وذكاة كل كتابي يهودي أو نصراني. ويحل ذبح مجنون وسكران فى الأظهر ويكره ذكاة أعمى. ولا يحل ذبيحة مجوسي ولا وثني ولا نحوهما ممن لا كتاب له. (قوله ولا وثني) أي ولا مرتد (قوله ولا نحوهما ممن لا كتاب له) كعابد الشمس والقمر.

     لن سكيع كتاب “ثمرة الروضة” ص 167: (مسألة) ما رأيكم فى من بدارنا معاشر الجاويين لا يعرف له النطق بالشهادتين فما حكم ذبيحته ؟ أهو حلال أم حرام ؟ أفيدونا جوابا شافيا فلكم الأجر دزاء وافيا. (الجواب): اللهم هداية إلى الصواب: ذبيحته حلال كما هو مقتضى كلام لبن حجر فى فتاويه الكبرى، وعبارته: (سئل) هل الأصل في كل مولود الإسلام أو عدمه ويشهد للأول قوله صلى الله عليه وسلم {كل مولود يولد على الفطرة} ؟ (فأجاب) بأن الأصل في كل مولود الإسلام للحديث ثم إن كان له أصل مسلم فهو محكوم بإسلامه في الدنيا والآخرة وإلا ففي أحكام الآخرة دون الدنيا وأما في حق كل بالغ فالظاهر من حال من بدارنا الإسلام اهـ. فإن استظهر هو الإمام بكونه مسلما فذبيحته حلال بلا شك. والله أعلم بالصواب وإليه المرجع والمآب.   

 

 

 

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

كفوتوسان سيداع شورية نهضة العلماء

مجلس وكيل  جباع مرقايصا، تعكال 4 جمادى الأولى 1407 هـ / 4 جنواري 1987م

إع فوندء فسانترين مسلك الهدى كاجين

 ===============================

     س: كادوس فوندي حكم إيفون ركامان كاسيت القرآن ديفون ستيل داتع منكرات؟ لن فونفا تياع إعكع ديفون ركام أوكي كاتوت دوصا؟.

     ج: حكم إيفون حرام. مالاه مناوى دوموكي عانتوس عينا القرآن حكم إيفون مرتد. ديني تياع إعكع ديفون ركام إعكع ماوى نية كرانتن دميا حكم إيفون إعكيه حرام. مونجوت كتراعان سكيع كتاب: :اتحاف الخلان ص 49: والإخلال بالإحترام لالقرآن حرام كما يؤخذ من كلامهم بالأولى، لأن هذا الصنيع فيه إسماع القرآن على وجه اللعب وبآلته، وفيه إسماع فى وقت الغناء والنفم المطرب المحرم، وفيه طلب المال على ذلك والتأكل به. وهذه الثلاثة الحالات يجب أن يصان القرآن عنها وقد عدّوا ما فيه من استخفاف بالقرآن ردة، وكذا كل ما يزرى بالقرآن من هذا وأيّ إزراء والسخفاف مثل هذا الصنيع الفضيع فهو أولى بالحرمة وكونه ردة أولى إلخ.

    

     س: كادوس فوندي حكم إيفون باعون بالي نكاح داتع سامفيع إيفون مسجد، إع موعكا تناه إيفون ديفون وقفاكي لمصالح المسجد ؟

     ج: كيعيع أصل وونتن كمصلحتان إعكع واعسول داتع مسجد. موندوت كتراعان سكيع كتاب “الأنوار” لأردبيلي جز أول ص 438: ولا يبنى فى الأرض الموقوفة ولا يتخذها بستانا إلا إذا جعل الواقف إلى المتولى ما يرى المصلحة.

    

 

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

كفوتوسان سيداع شورية نهضة العلماء

مجلس وكيل  جباع مرقايصا، تعكال 9 جمادى الأخيرة 1407 هـ /

 8 فيبرواري 1987م – إع دوسون مرقاياصا

 ===============================

     س: وونتن تياع يرات سورة الفاتحة داتع كرتاس، إعكع مقصود إيفون كاعكى تدرّس، إعكين إيفون يرات يانيس عاعكي حرف عرب. إعكع ديفون تاكيناكن: كرتاس إعكع ديفون سراتى واهو كيعيع ديفون كفوء ديني تياع إعكع حدث فونفا بوتن ؟

     ج: يرات سورة الفاتحة بقصد الدراسة عاعكى سراتان سانيس إيفون عرب منيكا خلاف، منوروت إمام ابن حجر حرام، منوروت إمام رملى كيعيع (وناع) يين كفوء إيفون، منوروت قليوبى حرام لن منوروت خطيب القزوينى وونتن قول كاليه: منوروت قول أصح حرام، يين مقابلى أصح بوتن حرام. موندوت كتراعان سكيع كتاب “إعانة الطالبين” جز أول ص 68: (وكتابته بالعجمية) أي ويحرم كتابته بالعجمية. و[رأيت] في فتاوي العلامة ابن حجر أنه سئل هل يحرم كتابة القرآن الكريم بالعجمية كقراءته؟ فأجاب رحمه الله بقوله: قضية ما في المجموع عن الأصحاب التحريم اهـ. وفى الجمل على فتح الوهاب جز ذ ص 76 ما نصه: (فائدة) سئل الشهاب الرملي هل تحرم كتابة القرآن العزيز بالقلم الهندي، أو غيره فأجاب بأنه لا يحرم لأنها دالة على لفظه العزيز وليس فيها تغيير له بخلاف ترجمته بغير العربية لأن فيها تغييرا. وعبارة الإتقان للسيوطي هل يحرم كتابته بقلم غير العربي قال الزركشي لم أر فيه كلاما لأحد من العلماء ويحتمل الجواز؛ لأنه قد يحسنه من يقرؤه، والأقرب المنع انتهت، والمعتمد الأول اهـ برماوي. وعبارة ق ل على المحلي وتجوز كتابته لا قراءته بغير العربية وللمكتوب حكم المصحف في الحمل، والمس. لن موندوت سكيع كتاب “مغنى المحتاج”:  (وما كتب لدرس قرآن) ولو بعض آية (كلوح) يحرم مسه بما ذكر (في الأصح) ؛ لأن القرآن قد أثبت فيه للدراسة فأشبه المصحف.

    

     س: تياع علاهيراكى سلاجع فجاه، منيكا كالبت فجاه شهيد فونفا بوتن ؟ لن واجب ديفون دوسي فونفا بوتن ؟ لن مناوى واجب كادوس فوندى مناوى سأبعداني دبفون دوسي لن سأديريع إيفون ديفون أولسي عدالاكن راه ماليه ؟

     ج: تياع كالا واهو كالبت فجاه شهيد سيناهوصا حمل سكيع زنا مناوى أعكبن إيفون علاهيراكي بوتن معصية لن تتف ديفون دوسي لن ديفون صلاتي، مناوى راه إيفون مدال تروس كداه ديفن سومفلي لن إيعكال2 ديفون صلاتي كادوس تياع كساع إعكع بيسير. موندوت كتراعان سكيع كتاب “إعانة الطالبين” جز كاليه ص 108: وأما شهيد الآخرة فقط فهو كغير الشهيد، فيغسل، ويكفن، ويصلى عليه، ويدفن. وأقسامه كثيرة، فمنها الميتة طلقا، ولو كانت [حاملا] من زنا. لن سكيع “إعانة الطالبين” جز كاليه ص 110: ولو خرج منه بعد الغسل نجس لم ينقض الطهر بل تجب إزالته فقط إن خرج قبل التكفين لا بعده. (قوله: إن خرج قبل التكفين لا بعده) هكذا عبارة شيخه في فتح الجواد، إلا أنه أحالها فيه على إفتاء البغوي، وجزم في التحفة بوجوبها أيضا بعد التكفين، ونصها مع الأصل: ولو خرج بعده – أي الغسل – أي وقبل الإدراج في الكفن نجس ولو من الفرج وجب إزالته تنظيفا له فقط، لأن الفرض قد سقط بما وجد. وعليه لا يجب بخروج منيه الطاهر شئ. وقيل: يجب ذلك مع الغسل إن خرج من الفرج القبل أو الدبر، لأنه يتضمن الطهر، وطهر الميت غسل كل بدنه. وقيل: يجب مع ذلك الوضوء، كالحي، أما ما خرج من غير الفرج أو بعد الإدراج في الكفن فلا يجب غير إزالته من بدنه وكفنه قطعا اهـ. ومثله في النهاية، ونصها: أما بعد التكفين فيجزم بغسل النجاسة فقط. وما في المهمات عن فتاوى البغوي أنه لا يجب غسلها أيضا إذا كانت بعد التكفين، مردود اهـ. وكتب سم ما نصه: قوله وجب إزالته. هذا واضح قبل الصلاة لتوقفها على الطهارة من النجس، فلو خرج بعد الصلاة، هل تجب إزالته أو لا؟ فيه نظر اهـ. وكتب البجيرمي قوله: وجب إزالته أي إن كان قبل الصلاة، وإلا فتندب، لأنه آيل إلى الانفجار. وعند م ر وجوبه بعد الصلاة أيضا ولم يرتضه شيخنا زي اهـ. ق ل. ولو لم يمكن قطع الخارج منه صح غسله، وصحت الصلاة عليه، لأن غايته أنه كالحي السلس، وهو تصح صلاته، وكذا الصلاة عليه اهـ.

    

     س: تياع برجماعة مأموم إيفون نموع ستوعكال ماعكين إع سيسيه كيوا إيفون إمام، منيكا مأموم لن إمام فونفا فيكانتوء فضيلة كانجاران فيتو ليكور ؟

     ج: حكمي جماعة واهو صح أناعيع بوتن أعسال كانجاران/ فضيلة إيفون جماعة. موندوت كتراعان سكيع كتاب “إعانة الطالبين” جز كاليه ص 22: (وندب وقوف ذكر) ولو صبيا لم يحضر غيره (عن يمين الإمام) وإلا سن له تحويله للاتباع.  (قوله: وإلا سن) أي وإن لم يقف على يمينه بأن وقف على يساره، سن للإمام تحويله من غير فعل كثير. وعبارة المغني: فإن وقف عن يساره أو خلفه سن له أن يندار مع اجتناب الأفعال الكثيرة، فإن لم يفعل، قال في المجموع: سن للإمام تحويله اهـ. وقال سم: فإن خالف ذلك كره، وفاتته فضيلة الجماعة. كما أفتى به شيخنا الرملي. لن موندوت سكيع كتاب “محلى” جز أول ص 339: (ويقف الذكر عن يمينه) أي الإمام بالغا كان المأموم أو صبيا – إلى أن قال – وكل ما ذكر مستحب ومخالفته لا تبطل الصلاة لكنها مكروهة تفوت بها فضيلة الجماعة على الإمام ومن معه ولو مع الجهل بها.

    

     س: كادوس فوندى حكم إيفون لاري أليت إعكع ديريع تمييز (5 تاهون سأ فعانداف) تومباس كنديس كوفي ؟

     ج: لاري أليت إعكع ديريع تمييز تومباس إيفون خلاف: منوروت كاطه2 إيفون علماء بوتن كيعيع، منوروت بعض الحنابلة كيعيع يين فركاويس إعكع ريميه سنجان بوتن وونتن إذن إيفون ولي، مناوى فركاويس إعكه أكع كداه تمييز لن وونتن إذن إيفون ولي. موندوت كتراعان سكيع كتاب “بغية المسترشدين” ص 124: قال في القلائد: نقل أبو فضل في شرح القواعد عن الجوري الإجماع على جواز إرسال الصبي لقضاء الحوائج الحقيرة وشرائها، وعليه عمل الناس بغير نكير، ونقل في المجموع صحة بيعه وشرائه الشيء اليسير عن أحمد وإسحاق بغير إذن وليه وبإذنه حتى في الكثير عنهما. لن كتراعان سكيع كتاب “الفقه على مذهب الأربعة” ص 160: يصح بيع الصبي وشراؤه للشيء اليسير ولو كان دون التمييز ولو لم يأذنه وليه، لما روي أن أبا الدرداء اشترى من صبي عصفوراً فأرسله.

    

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

كفوتوسان سيداع شورية نهضة العلماء

مجلس وكيل  جباع مرقايصا، تعكال 15 رجب 1407 هـ

/ 15 مارت 1987م إع دوسون مرقاياصا

 ===============================

     س: كادوس فوندى حكم إيفون مندم ميت كانطى ديفون فطي كرانتن تناه إيفون يومبران لن عواتوساكى مناوى بوتن ساكت مادف قبلة ؟

     ج: حكم إيفون واجب. موندوت كتراعان سكيع كتاب “إعانة الطالبين” جز كاليه ص 117: وكره صندوق إلا لنحو نداوة فيجب. (قوله: وكره صندوق) أي جعل الميت فيه، لأنه ينافي الاستكانة والذل المقصودين من وضعه في التراب، ولأن في إضاعة مال. وعبارة الروض وشرحه: ويكره صندوق أي جعل الميت فيه ولا تنفذ وصيته بذلك، فإن احتيج إلى الصندوق لنداوة ونحوها كرخاوة في الأرض فلا كراهة، وهو أي الصندوق المحتاج إليه من رأس المال كالكفن، ولأنه من مصالح دفنه الواجب. 

    

     س: فانيتيا زكاة إع ستوعكال دوسون عمفالاكى زكة سكيع أغنياء، توجوأن إيفون سباكيان ديفون باكيئاكى فقير مسكين، سباكيان ديفون كمباعاكى كاعكى كمصلحتان دوسون؟

     ج: جارانيفون فانيتيا إعكع نريما زكاة كداه سكيع مستحقين إعكع كالبت أصناف وولو. موندوت كتراعان سكيع كتاب “باجورى” جز أول ص 292 – 293: فصل وتدفع الزكاة إلى الأصناف الثمانية الذين ذكرهم الله تعالى في كتابه بقوله سبحانه إنما الصدقات للفقراء والمساكين والعاملين عليها والمؤلفة قلوبهم الآية.

 

     س: كادوس فوندى حكم إيفون قبور عموم ديفون منفعتاكي كاعكى نكالان أتوى فركبونان ؟

     ج: حكم إيفون تفصيل: مناوى قبور عموم حكم إيفون حرام، مناوى قبور مملوك لن ميت إيفون سمفون ريساء كيعيع. موندوت كتراعان سكيع كتاب ” بجيرمي فتح الوهاب” جز أول ص 496:  ولا يجوز زرع شيء في المسبلة وإن تيقن بلاء من بها لأنه لا يجوز الانتفاع بها بغير الدفن فيقلع وقول المتولي يجوز بعد البلاء محمول على المملوكة حج ع ش على م ر.

 

    

 

 

 

 

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

كفوتوسان سيداع شورية نهضة العلماء

مجلس وكيل  جباع مرقايصا، تعكال 2 ذى القعدة 1407 هـ

/ 28 جوني 1987م إع حاجين

 ===============================

     س: كادوس فوندى حكم إيفون نيعالي داتع أجنبية عاعكى كوجو مريفات؟

     ج: نيعالي أجنبية ععكى كاجا مريفات حكم إيفون حرام. موندوت كتراعان سكيع كتاب “ثمرة الروضة” ص 153: باجوري جز 2 ص 99: وقال الشهاب ابن حجر الهيتمي فى التحفة: حيث لم يخش فتنة ولا شهوة قاله فى فتح العلام جز 1 ص 236. قليوبى جز 3 ص 208: قال المحلي (ويحرم نظر فحل بالغ إلى عورة حرة كبيرة أجنبية)قال القليوبي: قوله: (إلى عورة إلخ) هو قيد كما مر وسيأتي غيرها، والحاصل أنه يحرم رؤية شيء من بدنها، وإن أبين كظفر وشعر عانة وإبط ودم حجم وفصد لا نحو بول كلبن، والعبرة في المبان بوقت الإبانة فيحرم ما أبين من أجنبية، وإن نكحها ولا يحرم ما أبين من زوجة وإن أبانها، وشمل النظر ما لو كان من وراء زجاج أو مهلهل النسج أو في ماء صاف، وخرج به رؤية الصورة في الماء أو في المرآة فلا يحرم ولو مع شهوة.  

 

     س: ستوعكال موسم فونفا كيعيع كاعكى علامفاهي حج كفيع كاليه ؟ لن كادوس فوندى جارانيفون ؟

     ج: ستوعكال موسم بوتن كيعيع كاعكى علامفاهى حج كفيع كاليه، ديني مناوى وونتن إعكع عيعيعاكى منيكا مردود. موندوت كتراعان سكيع كتاب “الأشباه والنظائر” ص 17: (تذنيب): يشبه ذلك ما قيل: هل يتصور وقوع حجتين في عام؟ وقد قال الإسنوي: إنه ممنوع، وما قيل في طريقه من أنه يدفع بعد نصف الليل فيرمي ويحلق ويطوف، ثم يحرم من مكة ويعود قبل الفجر إلى عرفات، مردود بأنهم قالوا: إن المقيم بمنى للرمي لا تنعقد عمرته، لاشتغاله بالرمي، والحاج بقي عليه رمي أيام منى. لن سكيع كتاب “مهذب” جز أول ص 200: ولا يصح في سنة واحدة أكثر من حجة لأن الوقت يستغرق أفعال الحجة الواحدة فلا يمكن أداء الحجة الأخرى.

 

     س: كادوس فوندى حكم إيفون تياع إستري بوتن ناتى كاداه بوجو حامل ديفون نكاحاكن ؟

     ج: مناوى حامل إيفون واهو سكيع واطى شبهة بوتن كيعيع ديفون نكاحاكى عانتوس بباراكى. مناوىسكيع زنا صح نكاح إيفون تافى مكروه. مناوى أعكين إيفون نكاحاكى واهو كرانتن سوفادوس انتساب أتوى نوتوف2 فى منيكا نكاح إيفون صح تافى حرام لن واجب ديفون إعكاري. لن مناوى حامل إيفون بوتن جلاس محتمل سكيع وطى شبهة لن محتمل سكيع زنا، منيكا مناوى ميتوروت إمام قفال ديفون أعكف سكيع زنا، لن منوروت إمام حرمين ديفون أعكف سكيع وطى شبهة. موندوت كتراعان سكيع كتاب “بغية المسترشدين” ص 201: (مسألة: ي ش): يجوز نكاح الحامل من الزنا سواء الزاني وغيره ووطؤها حينئذ مع الكراهة. لن ص 249: ومن هنا يعلم شدة ما اشتهر أنه إذا زنى شخص بامرأة وأحبلها تزوّجها واستلحق الولد فورثه وورّثه زاعماً سترها، وهذا من أشد المنكرات الشنيعة – إلى قوله – فيجب مؤكداً على ولاة الأمور زجر فاعلي ذلك وتنكيلهم أشد التنكيل. لن موندوت سكيع كتاب “باجوري” جز كاليه ص 174: ولهذا لو نكح حاملا من زنا صح نكاحه قطعا وجاز له وطؤها قبل وضعه على الأصح. ولو جهل حال الحمل هل هو من زنا أو من وطء الشبهة حمل على أنه من الزنا كما نقله الشيخان عن الروياني وبه أفتى القفال وجزم به صاحب الأنوار، وقال الإمام: يحمل على أنه من وطء الشبهة تحسينا للظن وبه جزم صاحب التعجيز وجمع بينهما بحمل الأول على أنه يحمل على أنه من الزنا فى أنه لا تنقضى به العدة والثانى على أنه يحمل على أنه من الشبهة فلا يلزمها الحد.

 

 

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ

كفوتوسان سيداع شورية نهضة العلماء

مجلس وكيل  جباع مرقايصا، تعكال 7 ذى الحجة 1407 هـ

/ 2 أكوستوس 1987م إع جبوليك

 ===============================

     دائيراه فسيسير ليمفراه إيفون مسجد منيكا كاداه سابين وقفية. أخير2 منيكا بوتن كيعيع ديفون تانمي فانتون كرانتن كانن كيرينيفون سابين واهو ديفون دامل تامبأ. سالاه ستوعكالي مسجد مفون وونتن إعكع سابين إيفون كادمل تامبأ سرانا شركة كاليه سابين سانيس وقفية سوفادوس وييار. 

 

     س: فونفا كيعيع سابين واهو كادمل تامبأ أتوى ديفون سادي ؟ كادوس فوندى ساهينيفون ؟ كادوس فوندي إعكع ديفون مقصود (خرب) داتع موقوف ؟ لن فونفا مقصود إيفون لفظ (لا يعيّر مسماه) ؟

     ج: سابين واهو كيعيع ديفون دامل تامبأ، مالاه منوروت إمام ابن حنبل كيعع ديفون سادي. ديني ساهينيفون ديفون دامل تامبأ كرانتن إعكع لاعكوع مصلحة. ديني إعكع ديفون مقصود (خرب) إعكيه منيكا تعطل المنافع أرتوس إيفون بوتن وونتن كمنفعتان إيفون ببار فينداه. لن إعكع ديفون مقصود (لا يغير مسماه) إعكيه منيكا بوتن كيعيع عروباه نامي سلاكيني براع واهو تكسيه ساكت ديفون ألف منفعة. موندوت كتراعان سكيع كتاب “هامش الجزء السادس من حواشى الشرواني والعبادي” ص 284: قول التحفة الذى نصه هكذا: ولو وقف أرضا للزراعة فتعذرت وانحصر النفع في الغرس أو البناء فعل الناظر أحدهما، أو أجرها لذلك. وقد أفتى البلقيني في أرض موقوفة لتزرع حبا فآجرها الناظر لتغرس كرما بأنه يجوز إذا ظهرت المصلحة ولم يخالف شرط الواقف اهـ فإن قلت هذا مخالف لشرط الواقف فإن قوله لتزرع حبا متضمن لاشتراط أن لا تزرع غيره قلت من المعلوم أنه يغتفر في الضمني ما لا يغتفر في المنطوق به على أن الفرض في مسألتنا أن الضرورة ألجأت إلى الغرس أو البناء، ومع الضرورة تجوز مخالفة شرط الواقف للعلم بأنه لا يريد تعطيل وقفه وثوابه ومسألة البلقيني ليس فيها ضرورة فاحتاجت للتقييد بعدم مخالفة شرط الواقف. وفى التكملة الثانية للمجموعشرح المهذب جز 5 ص 362 ما نصه: وقال [أصحاب] أحمد: إذا تعطلت منافع الوقف كدار انهدمت أو أرض عادت مواتا أو مسجد انصرف أهل القرية عنه وصار في موضع لا يصلى فيه أو ضاق بأهله ولم يمكن توسيعه في موضعه، أو تشعب جميعه فلم تمكن عمارته ولا عمارة بعضه الا ببيع بعضه، جاز بيع بعضه لتعمر به بقيته، وان لم يمكن الانتفاع بشئ منه بيع جميعه. وفى المبدع فى شرح المقنع جز 5 ص 353 ما نصه: (ولا يجوز بيعه) ولا المناقلة به (إلا أن تتعطل منافعه) بالكلية، كدار انهدمت، أو أرض خربت، وعادت مواتا، ولم تمكن عمارتها، نقل علي بن سعيد: لا يستبدل به ولا يبيعه إلا أن يكون بحال لا ينتفع به، ونقل أبو طالب: لا يغير عن حاله، ولا يباع إلا أن لا ينتفع منه بشيء، وقاله الأصحاب، وفي ” المغني ” و ” الشرح ” إلا أن يقل فلا يعد نفعا، ونقل مهنا: أو ذهب أكثر نفعه (فيباع) ؛ لما روي أن عمر كتب إلى سعد لما بلغه أن بيت المال الذي بالكوفة نقب: أن انقل المسجد الذي بالتمارين، واجعل بيت المال في قبلة المسجد، فإنه لن يزال في المسجد مصل، وكان هذا بمشهد من الصحابة، ولم يظهر خلافه، فكان كالإجماع – إلى أن قال – وقال ابن عقيل: الوقف مؤبد، فإذا لم يكن تأبيده على وجه تخصيصه استبقينا الغرض، وهو الانتفاع على الدوام في عين أخرى، واتصال الأبدال جرى مجرى الأعيان، وجمودنا على العين مع تعطلها تضييع للغرض. قولهم: يباع، أي يجوز بيعه، نقله وذكره جماعة، وظاهر رواية الميموني يجب؛ لأن الولي يلزمه فعل المصلحة؛ ولأنه استبقاء للوقف بمعناه، فوجب كإيلاد أمة موقوفة. وقال الشيخ تقي الدين: مع الحاجة تجب بالمثل، وبلا حاجة يجوز بخير منه لظهور المصلحة، ولا يجوز بمثله لفوات التعيين بلا حاجة – إلى أن قال أيضا – (ويصرف ثمنه في مثله) كذا في “المحرر” و “الوجيز” و “الفروع “، وزاد: أو بعض مثله، قاله أحمد؛ لأنه أقرب إلى غرض الواقف وكجهته، وظاهر الخرقي أنه لا يتعين المثل، واقتصر عليه في “المغني” و “الشرح” إذ القصد النفع، لكن يتعين صرف المنفعة في المصلحة التي كانت الأولى تصرف إليها؛ لأن تغيير المصرف مع إمكان المحافظة عليه لا يجوز، كما لا يغير الوقف بالبيع مع إمكان الانتفاع به

 

     س: كادوس فوندى حكم إيفون تياع صلاة كنطى لعكاه كرانتن مناوى جومنع نيمبولاكن وسواس ؟

     ج: تتف واجب جومنع كرانتن وسواس منيكا بوتن كالبت مشقة ظاهرة شديدة إعكع ساكت دادوس عذر إعكع عيعيعاكن صلاة كنطى لعكاه. موندوت كتراعان سكيع كتاب “تحفة” جز 2 ص 22: (ولو عجز عن القيام) بأن لحقه به مشقة ظاهرة أو شديدة عبارتان المراد منهما واحد وهو أن تكون بحيث لا تحتمل عادة وإن لم تبح التيمم أخذا من تمثيل المجموع لها بأن تكون كدوران رأس راكب السفينة واشتراط إباحته وجه ضعيف كما صرحوا به كالاكتفاء بمجرد إذهاب الخشوع (قعد) إجماعا (كيف شاء) كما اقتضاه إطلاق الخبر السابق ولا ينقص ثوابه لعذره .

 

 

Add a Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.